الموقع الرسمي لفضيلة

تابعونا :

مارس 31 , 2012 ميلادي

الأخوة من الرضاعة

طباعة المقال

السؤال: لي أخت من الرضاعة، وأختي هذه لها أخت أكبر منها، فهل تعدّ أختا لي؟

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وآله وصحبه أجمعين وبعد، ففي الرضاع ينظر إلى الأم المرضعة، فكل من أرضعته الأم المرضعة يكون أخاً للآخر، وعلى ذلك أختك من الرضاعة وأختها الأكبر هن أخواتك من الرضاعة. والله أعلم.