الموقع الرسمي لفضيلة

تابعونا :

نوفمبر 12 , 2017 ميلادي

طباعة المقال

معنى مكة وبكة

    قال تعالى: "إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ"[سورة آل عمران96]، هناك أقوال كثيرة للمفسرين في معنى مكة وبكة.

القول الأول: بكة هي مكة لغتان، وعليه جمهور العلماء.

القول الثاني: وقال قوم: بكة غير مكة، فبكة المسجد خاصة ومكة الحرم كله

القول الثالث: وقيل: بكة اسم البيت ومكة اسم البلد.

القول الرابع: وقيل: بكة اسم لبطن مكة.

القول الخامس: وقيل: بكة اسم للبلد لقوله تعالى ]لَلذي ببكة ومكة[، اسم للمسجد والمطاف.

القول السادس: وقال الزجاج: بكة موضع البيت وسائر ما حواليه مكة.

القول السابع: وقيل: بكة موضع المسجد ومكة البلد حوله.

معنى بكة

القول الأول: اشتقاقها من بكة إذا زحمه لازدحام الناس فيها.

القول الثاني: يبك الناس بعضهم بعضاً الرجال والنساء.

القول الثالث: وقيل: لأنها تبك أعناق الجبابرة. قاله الليث، أي تدقها فلم يقصدها جبار بسوء إلا قصمه الله تعالى. والبك الدق.

معنى مكة

القول الأول: سميت مكة لقلة مائها من مك الفصيل ضرع أمه وأمتكه إذا امتص كل ما فيه من اللبن.

القول الثاني: وقيل: لأنها تمك الذنوب أي تذهب بها.

القول الثالث: وقيل لأنها تمك الجبارين، أي تذهب قوتهم.

أسماء مكة التي اشتهرت بها

ويقال لمكة أيضاً: أم القُرى، والبلد، والبلدة، والقرية، والعروض، والمأمون، والأمين، والمسجد الحرام، والبيت الحرام، والبلد الحرام، وبلد الله، والبلد الأمين، والحرم، والكعبة، وطيبة، والبيت العتيق، والرتاج، وبَرّة، والثنية، والباسة، وأم روح، وأم صبح، وقرية النمل، ونقرة الغراب، والنانية، والوزراء، وأم الرحمن، أم كوثى، الناشة، وأم رحم، لأن الرحمة تنزل بها. وصلاح، والناسة، بالنون والنساسة، لأنها تنس الملحد فيه أي تطرده وقيل لقلة مائها من النس وهو اليبس، حكاه الجوهري عن الأصمعي والحاطمة، والراس، وكوثى، بضم الكاف والقدس، والقادس، والمقدسة، وكثرة الأسماء تدل على شرف المسمى.

 

طباعة المقال

السؤال: لا أعرف القراءة، ولا الكتابة، ولا أستطيع قراءة القرآن الكريم في رمضان، ولا في غيره، فهل إذا استمعت للقرآن الكريم من الإذاعة أنال أجراً؟

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد، فالمستمع للقرآن الكريم له أجر وثواب عند الله تعالى، لقوله عز وجل: "وَإِذَا قُرِئَ الْقُرْآنُ فَاسْتَمِعُوا لَهُ وَأَنْصِتُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ (204)"[سورة الأعراف:204]. والرحمة من الله تعالى أعظم الأجر، والثواب. والله أعلم.

طباعة المقال

السؤال: هل تجوز قراءة القرآن دون تغطية الرأس؟

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد، فإنّ قراءة القرآن ليست صلاة، فيجوز للمرأة أن تقرأ القرآن وهي حاسرة الرأس، ولا دليل على تغطية الرأس، فتبقى المسألة على الإباحة. والله تعالى أعلم.

طباعة المقال

السؤال: هل تقرأ البسملة في سورة الفاتحة بسم الله الرحمن الرحيم مرتين لأن البسملة هي آية من سورة الفاتحة؟

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد، فإنّ البسملة مثبته بالإجماع في أول كل سورة من القرآن الكريم عدا سورة التوبة، وتقرأ البسملة في كل السور، وهي ليست آية من السور القرآنية سوى سورة النمل فهي آية منها؛ لقوله تعالى: "إِنَّهُ مِنْ سُلَيْمَانَ وَإِنَّهُ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (30)"[سورة النمل:30]. وأما سورة الفاتحة فالبسملة في أولها ليست آية بالإجماع عند القراء، وفي مصاحفنا برواية حفص عن عاصم فهي آية مثبتة، وعند قراءة الفاتحة تقرأ مرة واحدة، والله تعالى أعلم.

طباعة المقال

السؤال: امرأة لا تجيد قراءة القرآن بشكل جيد فهل يجوز لها أن تتبع على القرآن حين قراءة القارئ؟

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد، فإنه يصح للمرأة أن تفعل ذلك لتتعلم حتى تجيد القراءة، وله أجر على ذلك، عن عَائِشَةَ رضي الله عنها قالت: قال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: "الْمَاهِرُ بِالْقُرْآنِ مع السَّفَرَةِ الْكِرَامِ الْبَرَرَةِ وَالَّذِي يَقْرَأُ الْقُرْآنَ وَيَتَتَعْتَعُ فيه وهو عليه شَاقٌّ له أَجْرَانِ"([1]). وهذا الحديث يدل على منزلة الماهر بالقرآن، وكذلك من حاول القراءة ليتعلم، وقد تعتع بالقراءة، فله أجران. والله تعالى أعلم.




([1]) صحيح مسلم: كتاب صلاة المسافرين وقصرها. باب فضل الماهر بالقرآن والذي يتتعتع فيه. رقم الحديث798. ج1ص549.

طباعة المقال

السؤال: ما المقصود من قوله تعالى: "نورهم يسعى بين أيديهم وبأيمانهم"[سورة التحريم:8]؟

الجواب : بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وسلم بعد، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، فِي قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ: "يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا"[سورة التحريم: 8] قَالَ: " لَيْسَ أَحَدٌ مِنَ الْمُوَحِّدِينَ إِلَّا يُعْطَى نُورًا يَوْمَ الْقِيَامَةِ، فَأَمَّا الْمُنَافِقُ فَيُطْفِئُ نُورَهُ، وَالْمُؤْمِنُ مُشْفِقٌ مِمَّا رَأَى مِنْ إِطْفَاءِ نُورِ الْمُنَافِقِ فَهُوَ يَقُولُ: "رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا"[سورة التحريم: 8] «هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحُ الْإِسْنَادِ وَلَمْ يُخَرِّجَاهُ»([1]). وعَنْ عَبْدِ اللَّهِ بن مسعود رضي الله عنه قال: "يُؤْتَوْنَ نُورَهُمْ عَلَى قَدْرِ أَعْمَالِهِمْ, مِنْهُمْ مَنْ نُورُهُ مِثْلُ الْجَبَلِ, وَمِنْهُمْ مَنْ نُورُهُ مِثْلُ النَّخْلَةِ وَأَدْنَاهُمْ نُورًا مَنْ نُورُهُ عَلَى إِبْهَامِهِ يُطْفَأُ مَرَّةً وَيَتَّقِدُ أُخْرَى"([2]). والله تعالى أعلم.




([1]) المستدرك على الصحيحين للحاكم. كتاب التفسير. تفسير سورة التحريم. رقم الحديث3832. ج2ص538.

([2]) مصنف ابن أبي شيبة: كتاب الزهد. كلام عبد الله بن مسعود رضي الله عنه. رقم الحديث34855. ج7ص107.

طباعة المقال

السؤال: هل يجوز أخذ مصحف من المسجد إلى المحل للقراءة به وإرجاعه بعد شهر رمضان المبارك؟

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين بعد، فإنّ الوقف معناه الحبس، يحبس الموقوف على ما وقف عليه، فمن وقف قطعة أرض في بناء مسجد يعني ذلك أنه حبسها للمسجد، ولا تصرف لغيره. وأما المتبرعون بالمصاحف إلى المساجد فقد قصدوا من ذلك انتفاع المصلين بالقراءة فيها. ولا تخرج من المسجد خشية الضياع، ونسيان آخذها أن يعيدها للمسجد. فمثل هذا الأخ السائل عليه أن يقتني مصحفا شريفاً في بيته، ومحله؛ ليقرأ به، فضيع المصحف يضيع على الواقف قصده الذي من أجله أوقف المصاحف الشريفة. والله تعالى أعلم.

طباعة المقال

السؤال: هل قيلت الآية الكريمة "وَلَا تَتَمَنَّوْا مَا فَضَّلَ اللَّهُ بِهِ بَعْضَكُمْ"[سورة النساء:32] في النساء؟

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد، فقد ورد في سبب نزولها عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ، أَنَّهَا قَالَتْ: «يَغْزُو الرِّجَالُ وَلَا تَغْزُو النِّسَاءُ وَإِنَّمَا لَنَا نِصْفُ المِيرَاثِ». فَأَنْزَلَ اللَّهُ "وَلَا تَتَمَنَّوْا مَا فَضَّلَ اللَّهُ بِهِ بَعْضَكُمْ عَلَى بَعْضٍ"[سورة النساء: 32]([1]). والله أعلم.



([1]) سنن الترمذي: أبواب القراءات. باب ومن سورة النساء: رقم الحديث3022. ج5ص237.

طباعة المقال

السؤال : هل يجوز قراءة القرآن غيبا للمرأة الحائض؟

الجواب : بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد، فيجوز للحائض أن تقرأ القرآن، قال النووي: "فَأَمَّا إجْرَاءُ الْقِرَاءَةِ عَلَى الْقَلْبِ مِنْ غَيْرِ تَحْرِيكِ اللِّسَانِ وَالنَّظَرُ فِي الْمُصْحَفِ وَإِمْرَارُ مَا فِيهِ فِي الْقَلْبِ فَجَائِزٌ بِلَا خِلَافٍ فَأَمَّا إجْرَاءُ الْقِرَاءَةِ عَلَى الْقَلْبِ مِنْ غَيْرِ تَحْرِيكِ اللِّسَانِ وَالنَّظَرُ فِي الْمُصْحَفِ وَإِمْرَارُ مَا فِيهِ فِي الْقَلْبِ فَجَائِزٌ بِلَا خِلَافٍ"([1]). قال ابن تيمية: "فَإِنَّ قِرَاءَةَ الْحَائِضِ الْقُرْآنَ لَمْ يَثْبُتْ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِيهِ شَيْءٌ غَيْرَ الْحَدِيثِ الْمَرْوِيِّ عَنْ إسْمَاعِيلَ بْنِ عَيَّاشٍ عَنْ مُوسَى بْنِ عُقْبَةَ عَنْ نَافِعٍ عَنْ ابْنِ عُمَرَ {لَا تَقْرَأْ الْحَائِضُ وَلَا الْجُنُبُ مِنْ الْقُرْآنِ شَيْئًا} رَوَاهُ أَبُو دَاوُد وَغَيْرُهُ. وَهُوَ حَدِيثٌ ضَعِيفٌ بِاتِّفَاقِ أَهْلِ الْمَعْرِفَةِ بِالْحَدِيثِ. وَإِسْمَاعِيلُ بْنُ عَيَّاشٍ مَا يَرْوِيهِ عَنْ الْحِجَازِيِّينَ أَحَادِيثُ ضَعِيفَةٌ؛ بِخِلَافِ رِوَايَتِهِ عَنْ الشَّامِيِّينَ وَلَمْ يَرْوِ هَذَا عَنْ نَافِعٍ أَحَدٌ مِنْ الثِّقَاتِ"([2]).

عَنْ عَائِشَةَ، قَالَتْ: خَرَجْنَا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لاَ نَذْكُرُ إِلَّا الحَجَّ، فَلَمَّا جِئْنَا سَرِفَ طَمِثْتُ، فَدَخَلَ عَلَيَّ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَنَا أَبْكِي، فَقَالَ: «مَا يُبْكِيكِ؟» قُلْتُ: لَوَدِدْتُ وَاللَّهِ أَنِّي لَمْ أَحُجَّ العَامَ، قَالَ: «لَعَلَّكِ نُفِسْتِ؟» قُلْتُ: نَعَمْ، قَالَ: «فَإِنَّ ذَلِكِ شَيْءٌ كَتَبَهُ اللَّهُ عَلَى بَنَاتِ آدَمَ، فَافْعَلِي مَا يَفْعَلُ الحَاجُّ، غَيْرَ أَنْ لاَ تَطُوفِي بِالْبَيْتِ حَتَّى تَطْهُرِي»([3]). فمنعت المرأة من الطواف وهو صلاة ولم تمنع من سائر أعمال الحج، وأعمال الحج تشتمل على ذكر ودعاء، وقراءة القرآن. وليس هناك ما يدل على منع المرأة الحائض من قراءة القرآن غيباً، دون مسّها المصحف، والله تعالى أعلم.



([1]) المجموع شرح المهذب. ج2ص357.

([2]) مجموع الفتاوى لابن تيمية. ج21ص460.

([3]) صحيح البخاري: كتاب الحيض. بَابٌ: تَقْضِي الحَائِضُ المَنَاسِكَ كُلَّهَا إِلَّا الطَّوَافَ بِالْبَيْتِ. رقم الحديث299. ج1ص117.

طباعة المقال

السؤال: ما هي أقل مدة في الحمل من الناحية الشرعية؟

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وآله وصحبه أجمعين وبعد، فأقل مدة الحمل ستة شهور باتفاق الفقهاء، ففي عقد عثمان رضي الله عنه أن رجلا تزوج امرأة فجاءت بولد لستة أشهر فهم عثمان رضي الله عنه رجمها، فقال ابن عباس رضي الله عنه: "لو خاصمتكم بكتاب الله لخصمتكم فإن الله سبحانه وتعالى يقول: "وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْرًا"[سورة الأحقاف:15]، وقال: "وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلَادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يُتِمَّ الرَّضَاعَةَ"[سورة البقرة:233]. فالآية الأولى حددت مردة الحمل والفصال (الفطام) بثلاثين شهراً، والثانية تدل على أنّ مدة الفطام عامان (24) شهرا، فبقي لمدة الحمل ستة أشهر وهي المدة المعتبرة في المحاكم الشرعية وفي هذه المدة الجنين يتنفس ويعيش في الحاضنة، والله أعلم.

طباعة المقال

السؤال: هل هاروت وماروت ملَكين أو ملكان؟

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وآله وصحبه أجمعين وبعد، فهاروت وماروت ملَكان بنص الآية الكريمة: "وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ  فَلَا تَكْفُرْ"[سورة البقرة:102]. والله تعالى أعلم.

طباعة المقال

السؤال: ما معنى قوله تعالى: "الزَّانِي لَا يَنْكِحُ إِلَّا زَانِيَةً أَوْ مُشْرِكَةً وَالزَّانِيَةُ لَا يَنْكِحُهَا إِلَّا زَانٍ أَوْ مُشْرِكٌ وَحُرِّمَ ذَلِكَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ (3)"[سورة النور:3].

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد، فالآية فيها تشنيع على الزنا، وبيان حرمته. والذي عليه أكثر العلماء أنّ الآية منسوخة بقوله تعالى: "وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (32)"[سورة النور:32]. ويحرم على المسلمة أن تنكح مشركا، كما ويحرم على المسلم أن ينكح مشركة لقوله تعالى: "وَلَا تَنْكِحُوا الْمُشْرِكَاتِ حَتَّى يُؤْمِنَّ وَلَأَمَةٌ مُؤْمِنَةٌ خَيْرٌ مِنْ مُشْرِكَةٍ وَلَوْ أَعْجَبَتْكُمْ وَلَا تُنْكِحُوا الْمُشْرِكِينَ حَتَّى يُؤْمِنُوا وَلَعَبْدٌ مُؤْمِنٌ خَيْرٌ مِنْ مُشْرِكٍ وَلَوْ أَعْجَبَكُمْ أُولَئِكَ يَدْعُونَ إِلَى النَّارِ وَاللَّهُ يَدْعُو إِلَى الْجَنَّةِ وَالْمَغْفِرَةِ بِإِذْنِهِ وَيُبَيِّنُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (221)"[سورة البقرة:221]. وعليه فيجوز للمسلم أن يتزوج من مسلمة زنت، وتابت إلى الله سبحانه وتعالى والعكس. ولكن ليس من خلق المسلم ولا طِباعه أن يتزوج زانية، ولا المسلمة المحصنة أن تتزوج بزان، بل يترفع عن ذلك خُلُقا. والله أعلم.